معرض الصحافة

الشعب:

-      تعززت الساحة الإعلامية ببرج بوعريرج بصدور يومية رياضية جديدة بعنوان " كلاسيكو سبور"، واستنادا إلى مدير نشرها نور الدين شراد وهو أيضا رئيس تحرير هذه الصحيفة الرياضية ، فإن الإطلاق الرسمي لهذه اليومية مرتقب اليوم ، في حين أن عددها الأول المنتظر يوم الأربعاء المقبل ، حيث سيركز على الأحداث الرياضية بشكل عام و كرة القدم على وجه الخصوص.(ص 02)

الخبر:

-      ينظم مركز الدراسات الدولية لجريدة "الخبر" في إطار "فوروم الخبر"، وبالتعاون مع المدرسة العليا للصحافة، يوم الثلاثاء 20جانفي 2015 على الساعة العاشرة صباحا بمدرج المدرسة الكائن في الطابق الأرضي من المبنى الجديد ببن عكنون مع الأستاذ و الكاتب "مصطفى حداب" تحت عنوان " مشاكل المنظومة التربوية: نوعية التعليم والإدماج الاجتماعي لخريجي النظام التربوي".(ص 12)

الشروق اليومي:

-      القارئ لكتاب "الجزائر" للمؤرخ الراحل أحمد توفيق المدني، سيرى كيف تعاملت فرنسا مع جيل الصحافة الأول في الجزائر، خاصة الصحافيين الذين يكتبون باللغة العربية، وتحاسبهم حتى على رسوماتهم الساخرة المليئة بالرسائل المشفرة، بنفيهم وسجنهم وتوقيف صحفهم، ومنهم العبقري عمر راسم، الذي أصدر أول جريدة باللغة العربية في تاريخ الجزائر التي كتب فيها كبار الأدب والتاريخ، ولكن فرنسا أوقفت صحيفته فقرّر الانتقال من الجدية التي ميّزت صحيفته الأولى، إلى السخرية في أول محاولة إعلامية في هذا المجال في تاريخ الجزائر.(ص 07)

الجمهورية:

-      يقوم السيد وزير الاتصال، السيد حميد قرين، يوم غد وبعد 19 و 20 جانفي الجاري بزيارة عمل و تفقد لولاية سوق أهراس يزور خلالها مقر الإذاعة الجهوية و يقف على احتياجات هذه المنطقة الحدودية في مجال الإعلام و الاتصال.(ص 23)

ديكا نيوز:

-      يحتضن "فوروم ديكا نيوز" ، صباح اليوم ، ندوة حول موضوع سرطان الرئة و مستجدات العلاج في الجزائر، من تنشيط البروفيسور كريمة عاشور، رئيس مصلحة العلاج بالأشعة بالمركز الإستشفائي باب الواد.(ص 02)

المشوار السياسي:

-      تُوّجت صحفية الإذاعة الجزائرية الزميلة أمال إدريس بجائزة التميز والإبداع الإعلامي العربي بمهرجان الأقصر الدولي للإعلام العربي الذي ينظمه الاتحاد العام للإعلاميين العرب عن برنامج زوايا الأحداث، الذي يبث كل يوم ثلاثاء على أمواج القناة الأولى.( 24)

الشعب:

-      يقوم وزير الاتصال، السيد حميد قرين، يومي 19 و 20 جانفي الجاري، بزيارة عمل وتفقد لولاية سوق أهراس، حيث يُشرف على معاينة مقر الإذاعة المحلية ومحطة البث السمعي البصري، وتدخل الزيارة في إطار متابعة تجسيد برنامج القطاع وخاصة تعزيز طاقات وإمكانيات الولايات الداخلية والجنوبية في مجال البث السمعي البصري والإعلام الجواري.(ص 02) 

الشروق اليومي:

-      خصصت "الشروق" خلال الأيام الثلاثة السابقة، من خلال ردّها الحضاري على تعدي مجلة شارلي إيبدو الساخرة، التي أصرت على أن تُسِيء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، في عملية استفزاز للمسلمين، وكان الهدف الأول من مبادرة الشروق بصحيفتها وموقعها الإلكتروني وتلفزيونها، هو الرّد الإعلامي الحضاري الذي يدين الإرهاب ويرفض المساس بالرسول صلى الله عليه وسلم وكل الأنبياء والرسل.(ص 04)

النهار:

-      صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، مرسوم يحدد كيفيات متابعة وتقييم حساب التخصيص بعنوان "صندوق دعم هيئات الصحافة المكتوبة والسمعية البصرية والإلكترونية ونشاطات تكوين وتحسين مستوى الصحافيين والمتدخلين في مهن الاتصال"، وجاء في المرسوم الذين وقّعه وزير الاتصال حميد قرين ووزير المالية محمد جلاب، أن الوزارة المكلفة بالاتصال تضمن متابعة وتقييم إستعمال الدعم والإعانات الممنوحة في الأغراض، التي مُنحت من أجلها، ويخضع لقواعد المحاسبة العمومية.(ص 02)

 وقت الجزائر:

-      أعلنت محافظة تظاهرة مونديال الإعلام العربي، بمصر، عن منح إعلامية جزائرية تُدعى ندى مهدي جائزة التميز الإعلامي، رفقة السعودية أمل محمود.(ص 23)

الحياة:

-      قام موقع رصد الإخباري المصري، بنشر واجهة جريدة "الحياة" الجزائرية للعدد 340، في موضوع حول الدفاع عن سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم، و أشاد الموقع المصري، بصحيفة "الحياة" و كذا "صحيفة الشروق" لقيامهما بالرد على الحملة المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، في وسائل الإعلام الغربية.(ص 23)

الشعب:

-      شكلت محطة مميزة في احتفالية ستينية الثورة الجزائرية نالت حقها من التغطية الإعلامية و استحقت التنويه والإشادة، إنها جائزة أبناء نوفمبر التي نظمتها وزارتا المجاهدين و الاتصال، التي  تم خلالها تكريم أحسن الكتابات والأشرطة الوثائقية حول الثورة التحريرية المجيدة، التي حررت الإنسان والأرض وغيّرت مجرى التاريخ، وقد تجاوب الصحفيون مع مبادرة المسابقة، التي تم خلالها الإعلان عن الفائزين و تم تكريمهم أمس الأول.(ص 24)

الشروق اليومي:

-      في الوقت الذي تسعى فيه جريدة شارلي الفرنسية إلى زيادة حدة العدّاء اتجاه المسلمين و استفزازهم بإعادة نشر رسوم مسيئة إلى الرسول الكريم في عددها الجديد الصادر اليوم بمجموع نسخ بلغ 3 ملايين نسخة، امتنعت أبرز الصحف العالمية والأجنبية والعربية عن نشر الرسوم احتراما لمشاعر المسلمين و احترام الديانات.(ص 04)

-      عبر إعلاميون جزائريون وعرب للشروق، عن استيائهم من إعادة نشر الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، وبمختلف اللغات، كما أدانوا الصمت الرسمي في العالم الإسلامي، بعد نزول الطبعة بـ 3 ملايين نسخة، في الوقت الذي هرولوا فيه إلى مسيرة باريس، وشدّد الإعلاميون على أن هذه الإساءة لا يرد عليها بالإساءة أو العنف، وإنما بحملات توعية، لشرح تعاليم الدين الإسلامي السمح.(ص 09)

النهار الجديد:

-      تداول أمس عدد من المواقع الإخبارية الفرنسية، ما جاء في العدد الخاص بصحيفة النهار، حيث قالت صحيفة "لوفيغارو"، إن النهار صاحبة اكبر نسبة مقروئية في الجزائر، قامت بالرد بطريقتها، على إساءات مجلة شارلي إيبدو للرسول محمد صلى الله عليه وسلم، من خلال تعمدها إعادة نشر رسوم تجسد شخص الرسول، وعلقت وسائل الإعلام الفرنسية على الصفحة الأولى للنهار لعدد يوم أمس، والتي جاءت تحت عنوان "كلنا محمد" وخصصت للملف حيزا كبيرا على صفحاتها، وقام العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" و "التويتر" ، بإعادة نشر الصفحة الأولى لجريدة النهار لعدد أمس للرد على إساءات شارلي إيبدو لسيد الخلق.(ص 02)

-      رفضت شبكة سي أن أن الأمريكية عرض الغلاف الجديد لمجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة، الذي حمل رسما للرسول محمد عليه الصلاة و السلام، معلنة أن عرض تلك الصور يخالف سياسة تحرير الشبكة الإخبارية.(ص 03)

-      تم أول أمس ، إيداع مراسل صحافي بولاية عين الدفلى الحبس المؤقت بالمؤسسة العقابية في الحراش ، على خلفية صدور أمرين بالقبض ضده في قضيتين مختلفتين ، إحداهما تعود لسنة 1986، و كانت إحدى تلك القضيتين هي تحرير صك من دون رصيد.(09)

الجمهورية:

-      احتضنت أمس دار الثقافة مفدي زكريا بورقلة وعلى مدى يومين ، الملتقى الوطني الثاني حول واقع و دور الإعلام في الجزائر، وشارك في هذا الملتقى أساتذة جامعيون وإعلاميون ناقشوا إشكالية الإعلام الثقافي في الجزائر ودوره في التنمية الوطنية، من خلال تقديم نماذج للصحافة الوطنية و مضمونها الثقافي.(ص 17)

الشباب الجديد

-      قام الطاقم الصحفي لجريدة الشباب الجديد أمس بمبادرة تضامنية على صفحات التواصل الاجتماعي تنديدا بالصور، التي نشرتها مجلة "شارلي إيبدو"، والتي أعادت نشر صور مسيئة للنبي عليه أفضل الصلاة والسلام في صفحاتها الأولى متفاخرة بما قامت به مستفزة مليار ونصف مليار مسلم عبر كافة أنحاء العالم.(ص 24)

الشعب:

-      يُنشِط، سامي ابن الشيخ الحسين، المدير العام للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، اليوم، بداية من الساعة الـ 10.30 صباحا، ندوة صحفية، بقاعة فرانس فانون برياض الفتح.(ص 02)

-      يُنشِط، حبيب يوسفي، رئيس الكونفيديرالية العامة للمؤسسات الجزائرية، "الباترونا"، ندوة بجريدة "الوسط"، وذلك اليوم ابتداء من الساعة الـ 11 صباحا.(ص 02)

النصر:

-      استقبل وزير الاتصال، السيد حميد قرين، أمس الثلاثاء، سفير إيران بالجزائر، رضا أميري، الذي تطرق معه إلى حالة العلاقات الثنائية بين البلدين، كما استقبل في اليوم نفسه سفير الصين بالجزائر ، يانغ غوانغيو، و تناولت المحادثات آفاق تعزيز التعاون في ميدان الإعلام و الاتصال و كذا إمكانية تكوين الصحفيين في الصين و فتح مكتب لوكالة الأنباء الجزائرية في بكين .(ص 04)

الحياة:

-      اِرَتأَىَ القائمون على جريدة "الاوراس نيوز" التي يقع مقرها بباتنة، اعتماد التقويم الأمازيغي إلى جانب التقويم الميلادي والهجري على صفحات الجريدة، و ذلك ابتداء من رأس السنة الأمازيغية 2965 الذي احتفل به يوم الاثنين المنصرم.(ص 23)

-      مِن بين 4000 وكالة إشهار موجودة في الجزائر، حوالي 100 منها فقط تتوفر فيها الشروط المطلوبة، هذا ما أكّده وزير الاتصال السيد حميد قرين، في لقاء صحفي حول مسألة "عقلنة وتقنين و تنظيم قانون الإشهار".(ص 23)

المحور اليومي:

-      أَحيَت إذاعة تيزي وزو، سهرة أول أمس، رأس السنة الأمازيغية الجديدة " يناير" 2965 بتنظيم حفل مميز احتضن فعالياته المسرح الجهوي كاتب ياسين، وصنعت أجواء من الغناء والموسيقى استمتعت بها الجماهير الغفيرة التي توافدت بقوة و بحضور وزيرة الثقافة السيدة نادية لعبيدي التي كانت حاضرة بالمناسبة.(ص 18)

-      نَجَحَت القناة الرابعة الناطقة بالأمازيغية في تسيير اليوم المفتوح، الذي نظمته بمناسبة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية، حيث زينت بلاتوهات التلفزيون الجزائري بأحلى حلة و حضرها العديد من الفنانين والمثقفين والشخصيات المعروفة.(ص 21)

 

الشعب:

-      أعطى وزير الاتصال، السيد حميد قرين، من ولاية البليدة، نهار أمس، إشارة انطلاق انجاز مركز للبث الإذاعي والتلفزي، مجهز بتقنية عالية في مقاومة عوامل الطبيعة القاسية بحظيرة الشريعة السياحية، واستغل المناسبة للحديث عن جاهزية مشروع قانون الإشهار، و قال وزير الاتصال، أنه ستصدر شهر أفريل القادم، مجموعة من النصوص القانونية والتنظيمية فيما يتعلق بمجالات الإشهار والإعلان وسبر الآراء ومشروع القانون الأساسي للصحافيين، موضحا أن المشروع سيضع حدا للفوضى التي يعرفها سوق الإشهار والشركات المهتمة به، بعد عرضه على هيئة المجلس الشعبي الوطني قريبا، وتطرق الوزير بالحديث أيضا عن الإذاعات الالكترونية أو الإذاعات التي تبث عبر مواقع الشبكة العنكبوتية، الانترنت، وقال الوزير أن بعض الإذاعات الالكترونية نجحت في استقطاب الملايين من المتتبعين و المستمعين، خاصة وأن من أهدافها خلق التواصل بين أبناء الوطن و الجالية في الخارج.(ص 04)

-      يستقبل منتدى جريدة "ديكانيوز"، اليوم، بمقر اليومية ببن عكنون، بداية من الساعة العاشرة صباحا، رئيسة الهلال الأحمر الجزائري، سعيدة بن حبيلس، في ندوة نقاش حول الحصيلة السنوية للنشاطات الإنسانية التي قدّمها الهلال، في إطار عمليات التضامن.(ص 02)

-      سلطت أمس حصة " في الصميم" التي يبثها الفضاء الإذاعي للأمن الوطني، عبر أمواج الإذاعة الأولى، الضوء على موضوع العنف في الوسط الحضري، حيث استعرض محافظ الشرطة يحي جيلالي حصيلة نشاطات الشرطة الأسبوع المنصرم، ممثلة في تسجيل 150 قضية قتل، العام الماضي وتتصدر ولايات الشرق المرتبة الأولى بـ 54 قضية، يليها الغرب ب 40 قضية ثم الوسط فالجنوب.(ص 06)

الخبر:

-      انتقدت منظمة "مراسلون بلا حدود" مشاركة الجزائر وبعض الدول في مسيرة "لا للإرهاب"، التي جمعت قادة وزعماء العالم بساحة الجمهورية في العاصمة الفرنسية باريس، للتنديد بالاعتداء، الذي استهدف صحيفة"شارلي إيبدو"، وحسب تقرير المنظمة ، فإن مشاركة قادة مصر وتركيا وروسيا والجزائر والإمارات العربية المتحدة لا تعكس إيمانهم بحرية التعبير، في مقابل ذلك لم تعلق المنظمة على مشاركة رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" .(ص 12)

وقت الجزائر:

-      أطفأت ، أمس ، يومية "لوتون دالجيري" شمعتها السادسة، اذ تأسست الجريدة في جانفي 2009، وجرى الاحتفال بحضور مدير النشر، جمال كعوان، و طاقم الجريدة.(ص 24)

الحياة:

-      رفع عدد من الصحافيين الذين نظمو وقفة احتجاجية مساء أمس برياض الفتح ، للدفاع عن حرية التعبير شعارات كلنا طاهر جاووت و كلنا سعيد مقبل، وذلك تكريما لهذين الاسمين و غيرهما من الأسماء الإعلامية التي كانت ضحية للإرهاب الدموي في العشرية السوداء، للإشارة نظمت هذه الوقفة من قبل ستين شخصا بين إعلاميين و محترفي مجال الاتصال و الإشهار و كذا أساتذة. (ص 23)

الصفحات