وزير الاتصال يؤكد: "حل مشاكل البلاد يكمن في تنظيم انتخابات رئاسية بعد حوار "جامع وبناء"

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد حسن رابحي، اليوم الخميس، أن حل المعضلات التي تواجهها الجزائر يكمن في "إعداد انتخابات رئاسية عبر حوار جامع وبناء". وأوضح السيد رابحي في حفل استقبال جمعه بمديري القطاع بمقر الوزارة بمناسبة عيد الأضحى، أن الشعب الجزائري "لديه قناعة بأن حل مشاكل البلاد يمر عبر الانتخابات" وهذا من خلال "حوار صادق وديمقراطي"، مضيفا أن "الدولة بكل مؤسساتها تؤدي واجبها وتحاول الرد على ما تتطلبه جميع القطاعات".

وأعاد الوزير التنويه بدور الحكومة الحالية التي "تعمل ليل نهار من أجل تلبية متطلبات المجتمع في جميع القطاعات". واعتبر السيد رابحي من جهة أخرى بأن هذا اللقاء مناسبة للتأكيد على أهمية "رفع أداء القطاع"،مضيفا أن عيد الأضحى مناسبة ل"إعادة التأكيد على قيم التآزر والاتحاد بين الجزائريين".

وحضر حفل الاستقبال مختلف مديري المؤسسات التابعة للقطاع على غرار المدير العام لوكالة الأنباء الجزائرية فخر الدين بلدي والمدير العام للتلفزيون سليم رباحي والمديرة العامة للإذاعة نصيرة شريد. كما حضر أيضا المدير العام للمركز الدولي للصحافة محمد طاهر بديار والمدير العام للمركز الوطني للوثائق والصحافة والصورة والإعلام محمد سعيد أوصديق.