وفاة الرئيس الأرجنتيني الاسبق: وزير الاتصال يوقع على سجل التعازي

وقع وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، حسن رابحي، اليوم الأحد بمقر سفارة الأرجنتين بالجزائر، باسم رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، على سجل التعازي إثر وفاة الرئيس الأرجنتيني الاسبق، فرناندو دو لاروا.

وكتب الوزير في سجل التعازي: "لقد تلقيت ببالغ الأسى نبأ وفاة الرئيس الأسبق لجمهورية الأرجنتين، السيد فرنادو دو لاروا، يوم التاسع من شهر يوليو 2019. وعلى إثر هذا الظرف الأليم الذي ألم بالشعب الأرجنتيني الصديق، لا يسعني إلا أن أتقدم اليكم، باسم رئيس الدولة، السيد عبد القادر بن صالح، ونيابة عن الشعب الجزائري وحكومته، وأصالة عن نفسي، بكل تعازينا الخالصة وتعاطفنا ومواساتنا مع عائلة الفقيد".

وأضاف قائلا: "لقد فقدت الأرجنتين برحيل السيد فرنادو دو لاروا واحدا من كبار رجالاتها السياسيين الذين عرفوا بثبوت أفكارهم ومبادئهم وبنضالهم السياسي الطويل خدمة لازدهار شعبهم وتقدم بلدهم"، مبرزا أنه كان للرئيس الراحل "دور فعال في الحياة السياسية الأرجنتينية، مخلفا بصمة لها آثار في تاريخ بلاده الحديث، مما جعله ينال احترام وتقدير شعوب العالم قاطبة".