الوكالة الفضائية الجزائرية تهدي لرئيس الجمهورية مجسما نموذجيا للقمر الاصطناعي "ألكوم سات ـ1"

سلمت الوكالة الفضائية الجزائرية, اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة, مجسما نموذجيا للقمر الاصطناعي للاتصالات "ألكوم سات ـ1",  الذي تم إطلاقه مؤخرا, إلى رئيس الجمهورية, السيد عبد العزيز بوتفليقة, وهذا عرفانا لجهوده ودعمه لإنجاح البرنامج الفضائي الجزائري.

وقد تم إهداء هذا المجسم النموذجي خلال حفل خصص للاحتفاء بنجاح عملية إطلاق القمر الاصطناعي الجزائري للاتصالات "ألكوم سات ـ1", وهذا بحضور الوزير الاول, أحمد أويحيى, وأعضاء من الطاقم الحكومي.

وأكد طاقم الوكالة بالمناسبة أن هذا الانجاز "لم يكن بإمكانه أن يتحقق دون دعم الرئيس بوتفليقة وسياسته الرائدة من أجل تطوير التكنولوجيات الحديثة".

ونوهت الوكالة بجهود رئيس الجمهورية الرامية إلى "إدراج التكنولوجيات الفضائية في الخيارات الاستراتيجية للبلاد لضمان أمن البلاد ورفاهيتها والمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة". 

للتذكيركانت الجزائر قد أطلقت في 10 ديسمبر الماضي وبنجاح قمرها الاصطناعي ألكوم سات1, السادس من نوعه, والذي يحمل 33 جهاز إرسال واستقبال, حيث سيوفر الخدمات التلفزيونية والبث الإذاعي والتعليم عن بعد والطب الالكتروني ونظام المؤتمرات عبر الفيديو وغيرها, كما سيضمن استمرارية سير الاتصالات السلكية  واللاسلكية في حالة كوارث طبيعية كبرى ورفع طاقة الشبكة الوطنية للاتصالات  السلكية و اللاسلكية