وزير الاتصال يؤكد على توفير كل الوسائل لتسجيل برامج الحملة الانتخابية للمترشحين في الاذاعة والتلفزيون

 أكد وزير الاتصال السيد حميد قرين, أمس الأربعاء 05 أفريل 2017 بالجزائر العاصمة, انه تم توفير كل الوسائل المادية والبشرية لتسجيل مضامين  برامج الحملة الانتخابية للمترشحين لتشريعيات 4 مايو القادم لبثها في الاذاعة والتلفزيون العمومين.

وقال السيد قرين خلال زيارته لمركز التسجيل السمعي البصري الكائن بنادي  الصنوبر رفقة رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات عبد الوهاب  دربال والمديرين العامين للتلفزيون والإذاعة أن "كل الوسائل المادية والبشرية  والتقنية المناسبة متوفرة" في هذا المركز الذي يتولى تسجيل مضامين برامج  الحملة الانتخابية للمترشحين وفق البرنامج الذي تفرزه القرعة الخاصة بتوزيع  الحيز الزمني للمترشحين في وسائل الاعلام العمومية (الاذاعة والتلفزيون).

وسينطلق التسجيل بهذا المركز ابتداء من يوم الجمعة القادم أي 48 ساعة قبل  انطلاق الحملة الانتخابية المقررة يوم 9 أبريل القادم, حسب الشروحات التي  قدمها القائمون على المركز للوزير والوفد المرافق له.

وفي رده على سؤال للصحافة بخصوص تغطية الصحافة الاجنبية للتشريعيات القادمة  أوضح السيد قرين أن مصالحه تلقت حوالي 10 طلبات في هذا الشأن, مشيرا الى أنه  "مع اقتراب تاريخ الانتخابات سيرتفع العدد أكثر" لكن --كما قال-- سيكون "أقل"  مما كان عليه خلال الانتخابات الرئاسية الفارطة.