مداخلة الدكتور محساس بالملتقى الوطني حول العنف

خلال مداخلة له ألقاها ضمن فعاليات ملتقى حول العنف، المنظم من قبل وزارة الاتصال ، والذي أشرف على افتتاحه السيد حميد قرين وزير الاتصال اليوم الاثنين 29 سبتمبر 2014 بقصر المعارض،وذلك تحت شعار"العنف، حجة من لا حجة له"  أكد الدكتور عمر محساس، الرئيس السابق للنادي الرياضي لقسنطينة ، ضرورة تطبيق "القوانين السارية المفعول" في إطار مكافحة العنف في بلادنا قبل التفكير في سن قوانين تشريعية جديدة.

كما أوضح المتدخل أن "النصوص القانونية التي يزخر بها التشريع الجزائري  تكفي لقمع العنف ومحاربته"، مضيفا "أنه قبل أن نفكر في سن قوانين جديدة، يجب أولا تطبيق القوانين السارية المفعول بكل صرامة ".