وكالة الأنباء الجزائرية

اشترك ب تلقيمة وكالة الأنباء الجزائرية
وكالة الأنباء الجزائرية - كل الأخبار : الوطن , الاقتصاد ، المجتمع ، الرياضة ، الثقافة ، محليات ، صحة و تكنولوجيا
المسار: http://ar.aps.dz
آخر تحديث: منذ ساعة واحدة 40 دقيقة

الإستعمار نظام غير عادل أفضى إلى كفاح من أجل الإستقلال (رجل قانون)

منذ ساعتين دقيقة واحدة

باريس - شكل الاستعمار نظاما "غير عادل" لم يكن ليفضي غداة الحرب العالمية الثانية إلا لكفاح من أجل الاستقلال، حسبما أكده محامي  بهيئة المحامين لمرسيليا و مختص في القانون و الاقتصاد لشمال إفريقيا.

و أوضح السيد سارج بوتو صاحب مؤلف "فرنسا-الجزائر : من جانب الضفتين" (دار  النشر ارماتان 2017) "أن الاستعمار شكل نظاما غير عادل لم يكن ليفضي غداة  الحرب العالمية الثانية إلا لكفاح من أجل الاستقلال". و أشار في هذا السياق  إلى أن "استقلال الجزائر جاء بعد تضحيات جسام رافقتها اتفاقيات إيفيان سنة  1962 التي مهدت فيما بعد لتعاون بين البلدين على المستويات الاقتصادية والسياسية و الثقافية و المالية مضيفا أن فرنسا حريصة على البقاء شريكة للجزائر خاصة على الصعيد الاقتصادي. و كان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون قد أكد على  هذا العلاقات التي تربط بين البلدين و التي تمتد إلى التعاون العسكري و الأمني  في منطقة الساحل.

و تطرق السيد سارج بوتو من جهة أخرى إلى أمجاد الرياضة الجزائرية أمثال رشيد  مخلوفي و رابح ماجر مذكرا بأن بعض اللاعبين الذين كانوا ينتمون إلى نوادي  فرنسية غادروا هذه الأخيرة لتشكيل فريق جبهة التحرير الوطني.  

وفيما يخص إسلام فرنسا أكد المحامي أن "فرنسا لازالت لا تتقبل تحمل مسؤولية  إرثها الاستعماري". و أضاف أنه مع "تدفق المهاجرين خلال الثلاثين إلى الأربعين سنة الأخيرة أضحى الإسلام ثاني ديانة في فرنسا". مشيرا إلى أن الرهانات  الثقافية و الدينية في المجتمع الفرنسي "تتطلب حلولا ملموسة".

ومع تزايد عدد المسلمين بفرنسا الذي سيبلغ قريبا أكثر من 10 ملايين مسلم  اعتبر المحامي انه سيكون من الصعب على فرنسا فرض ثقافتها و رفض كل الممارسات والتقاليد و العادات الإسلامية".

التصنيفات: الجزائر

اكتشاف مخبأ للإرهابيين بتيبازة

منذ ساعتين 57 دقيقة

الجزائر - كشفت مفارز للجيش الوطني الشعبي امس الجمعة  بتيبازة مخبأ  للإرهابيين عثر بداخله على كميات من المواد الغذائية وأغراض  مختلفة، حسب ما اورده اليوم السبت بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وجاء في البيان أنه " إطار مكافحة الإرهاب وإثر عملية بحث وتمشيط  كشفت مفارز  للجيش الوطني الشعبي  يوم 21 جويلية 2017 بتيبازة/ن.ع.1  مخبأ (01) للإرهابيين  عثر بداخله على كميات من المواد الغذائية وأغراض مختلفة".

وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة-يضيف البيان -أوقف عناصر الدرك الوطني بوهران"/ن.ع.2  ثلاثة (03) تجار مخدرات وحجزوا (671) كيلوغراما من  الكيف المعالج  كما ضبطت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من برج باجي مختار  وعين قزام/ن.ع.6  أربعة (04) مهربين وحجزت مركبة (01) رباعية الدفع و(03)  مطارق ضغط  و(03) مولدات كهربائية. فيما تم حجز (10493) وحدة من مختلف المشروبات ببسكرة  /ن ع4 ".

 

من جهة أخرى، أحبط حراس الشواطئ بسكيكدة/ن.ع.5  "محاولة هجرة غير شرعية ل  (37) شخصا كانوا على متن قارب تقليدي الصنع  فيما أوقفت مفارز للجيش الوطني  الشعبي وعناصر الدرك الوطني وحراس الحدود بكل من تلمسان و ورقلة  (17) مهاجرا  غير شرعي من جنسيات مختلفة".

التصنيفات: الجزائر

القانون الدولي الإنساني: الجزائر حريصة على جعل الاتفاقيات التي صادقت عليها  في صلب تشريعاتها الوطنية

منذ 3 ساعات 16 دقيقة

الجزائر - أكد مسؤول بوزارة العدل اليوم السبت بالجزائر العاصمة، حرص الجزائر على جعل الاتفاقيات التي صادقت عليها في مجال القانون  الدولي الإنساني في صلب تشريعاتها الوطنية مع تحيينها دوريا بما يتماشى والمستجدات.

وخلال الدورة التكوينية المشتركة الثانية بين اللجنة الوطنية للقانون الدولي  الإنساني و مركز "جيل" للبحث العلمي وبعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر  بالجزائر و التي تمحورت حول موضوع "القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي  لحقوق الإنسان"، أكد المستشار بوزارة العدل و العضو باللجنة، نصر الدين ماروك،  أن ''الحكومة الجزائرية حرصت ولا تزال على جعل الاتفاقيات الدولية التي تندرج  ضمن هذا القانون والتي صادقت عليها، في صلب ترسانتها القانونية كما أنها تعمل على تحيينها بصورة دورية''.

و لفت في هذا السياق إلى أن هذه الندوة تعقد في ظرف "بالغ الحساسية" في ظل ما  تشهده المنطقة العربية من نزاعات و توترات سواء تلك التي تحمل طابعا دوليا أو  تلك التي تحمل طابعا داخليا، و هو ما ينجم عنه ضحايا من مهجرين و جرحى و  قتلى، يضاف إلى كل ذلك، "تعقد الوضع نتيجة تقاطع ما يحدث مع ظواهر ذات صلة  بالجريمة المنظمة كالإتجار بالبشر و المتاجرة بالمخدرات و الأسلحة".

و توقف السيد ماروك عند "ضرورة البحث أكثر فأكثر عن آليات فعالة كفيلة بتطبيق  مضمون القانون الدولي الإنساني"، خاصة و أن "بقاء المتسببين في الانتهاكات  الجسيمة التي تحدث على مرأى و مسمع المجتمع الدولي، بعيدا عن العقاب، هو أمر  أدى إلى اهتزاز ثقة الشعوب في جدوى هذا القانون''.

كما عرج ممثل وزارة العدل على ملف الهجرة غير القانونية، حيث ذكر بالجهود  التي تبذلها الجزائر في مجال الحفاظ على الكرامة الإنسانية للرعايا الأجانب  الموجودين على ترابها نتيجة الظروف القاهرة التي تمر بها بلدانهم و الذين  "لطالما اعتبرتهم ضيوفا و ليسوا لاجئين".

و من جهتها، أوضحت رئيسة مركز "جيل" للبحث العلمي، سرور طالبي، أن هذه الندوة  تندرج في إطار عشرية القانون الدولي الانساني التي أطلقتها هذه الهيئة  الأكاديمية من أجل تحسيس و تكوين المعنيين بهذا الشأن، حيث سيطلع هؤلاء على  التعريفات و المفاهيم العامة حول آليات تنفيذ القانون الدولي الإنساني، علاوة  على مختلف الاتفاقيات و المعاهدات التي صادقت عليها الجزائر في هذا الإطار. 

أما ممثلة منظمة الصليب الأحمر الدولي بالجزائر،  ليندة بوعلي، فقد شددت على  الدور المنوط بالخبراء و الباحثين في مجال مناقشة المشاكل الإنسانية المهددة  للأمن و سلامة الأشخاص عبر العالم، في سبيل التوصل إلى حلول تمكن الدول و  اللجان الوطنية و الدولية من تعزيز بنود القانون الدولي الإنساني و إثرائها.

و تجدر الإشارة إلى أن هذه الدورة التكوينية الثانية من نوعها، ترمي إلى  "المساهمة في نشر و تعزيز الثقافة القانونية لا سيما فيما يتعلق بأحكام  القانون الدولي الإنساني و أحكام القانون الدولي لحقوق الإنسان"، و ذلك من  خلال تكوين موجه لفائدة القضاة و الناشطين الحقوقيين و المحامين و غيرهم.

و تعد اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني التي أنشأت بقرار من رئيس  الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة جهازا استشاريا دائما، مكلفا بمساعدة السلطات  العمومية بآرائه و دراساته و ذلك في جميع المسائل المرتبطة بالقانون الدولي  الإنساني.

و تتولى هذه اللجنة اقتراح المصادقة على الاتفاقيات و المعاهدات الدولية  المتعلقة بالقانون الدولي الإنساني و كذا التدابير اللازمة لتكييف القانون  الوطني مع قواعد القانون الدولي الإنساني، علاوة على ترقية التعاون و تبادل  الخبرات مع المنظمات الإقليمية و الدولية العاملة في هذا المجال.

أما مركز "جيل" للبحث العلمي فيعد مؤسسة أكاديمية علمية تعنى بالبحث، مقره  بالجزائر كما يمتلك فروعا بعدة دول عربية.

التصنيفات: الجزائر

الجزائر تدين الانتهاكات الخطيرة لقوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الفلسطينيين بمحيط المسجد الأقصى

منذ 3 ساعات 17 دقيقة

الجزائر - أدانت الجزائر، اليوم السبت، "الانتهاكات والتجاوزات الخطيرة" لقوات الاحتلال الإسرائيلي أمس الجمعة ضد المصلين  الفلسطينيين في محيط المسجد الأقصى، داعية المجتمع الدولي للتحرك "الفوري"  لوضع حد لهذه "الأعمال الإجرامية".  

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية، عبد العزيز بن علي الشريف،  في تصريح لوأج "إن الانتهاكات والتجاوزات الخطيرة من عمليات قتل واعتقال ضد  المصلين الفلسطينيين في محيط المسجد الأقصى المبارك، المرتكبة من قبل قوات  الاحتلال في حق الفلسطينيين وحرمانهم من حرية ممارسة الشعائر الدينية، جرائم  إرهابية شنعاء ندينها ونشجبها بأشد العبارات".

وأضاف السيد بن علي الشريف قائلا: "أمام تواصل هذه التصعيدات والممارسات الممنهجة التي تسعى إلى تهويد المقدسات الإسلامية، فإننا ندعو المجتمع الدولي للتحرك العاجل والفوري لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني ومقدساته ووضع حد لهذه  الأعمال الإجرامية المتصاعدة التي يتعرض لها يوميا الشعب الفلسطيني الأعزل في  الأراضي الفلسطينية المحتلة". 

 

"كما نعرب عن تضامن الجزائر الكامل --يضيف ذات المسؤول-- مع دولة فلسطين الشقيقة قيادة وشعبا ونجدد موقف الجزائر الداعم للشعب الفلسطيني ولقضيته  العادلة لاسترجاع حقوقه المشروعة  وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف". 

التصنيفات: الجزائر

تنصيب الولاة الجدد 

منذ 4 ساعات 36 دقيقة

الجزائر - أشرف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، اليوم السبت بالجزائر العاصمة، على تنصيب الولاة والولاة المنتدبين الجدد، تبعا للحركة التي أجراها رئيس الجمهورية السيد عبد  العزيز بوتفليقة مؤخرا في هذا السلك.

وقد شملت هذه الحركة التي تهدف إلى بعث ديناميكية جديدة في تسيير الجماعات المحلية ومواصلة المجهودات المبذولة في مجال التنمية وعصرنة الخدمات العمومية، 28 ولاية و7 ولايات منتدبة، وبموجب هذه الحركة، تم استخلاف المناصب الشاغرة في سلك الولاة الذين تم تعيينهم كأعضاء في الحكومة، وتم تحويل 13 واليا إلى ولايات أخرى، بينما تم ترقية 14 إطارا في وظيفة والي من بينهم ثلاثة ولاة  منتدبين و11 أمينا للولاية.

 

وفي هذا الإطار، شملت التعيينات الجديدة في سلك الولاة امرأتان (2) ليرتفع مستوى تمثيل العنصر النسوي في هذا السلك من الإطارات السامية إلى ثلاثة ولاة.

التصنيفات: الجزائر

الشرطة الوطنية استثمرت في الموارد الإنسانية  

منذ 6 ساعات 35 دقيقة

الجزائر - أبرز وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة  العمرانية، نور الدين بدوي، يوم الجمعة في رسالة قرئت نيابة عنه بالجزائر  العاصمة  بمناسبة إحياء عيد الشرطة ال54 المجهودات المبذولة في مجال تكوين  الموارد البشرية في هذا السلك . 

وأشار الوزير أن  "مؤسسة الشرطة الوطنية استثمرت في الموارد الإنسانية و  اكتسبت الطابع الاحترافي مثلما تشهد عليه مؤسسات الشرطة للدول الأخرى و التي  ما فتئت تعبر عن تقديرها للشرطة الجزائرية بشأن حل عديد القضايا التي كان لها  تفرعات دولية".

كما تطرق السيد بدوي الى الإنجازات الأخرى التي حققتها الشرطة في مجال توعية  المجتمع من خلال إطلاقها العديد من الحملات التحسيسية ضد أخطار الجريمة. 

وذكر الوزير بأن مخططا أمنيا وضع في خدمة المواطن في كنف احترام حقوق  الإنسان مثلما يشهد عليه استحداث مكتب حقوق الإنسان على مستوى المفتشية العامة  للشرطة. 

وقال الوزير بأن الشرطة الجزائرية نجحت في فرض حضورها على غرار الأسلاك  المماثلة في العالم مذكرا في هذا الصدد بأن  الجزائر تترأس منظمة الأفريبول  اثر لقاء عقد بالجزائر العاصمة شهر مايو الفارط.

وأوضح الوزير في رسالته بأن هذا المنظمة تعزز التعاون في افريقيا بغية تبادل  المعلومات وأيضا التنسيق مع  المؤسسات الامنية المختصة. 

وإذ شدد السيد الوزير على أن الامن الذي يتنعم به الشعب الجزائري انما تحقق  بفضل مساهمة رئيس الجمهورية عبد  العزيز بوتفليقة قدم المسؤول الاول بالمناسبة  تشجيعاته لسلك الشرطة من أجل رفع التحديات المتعلقة بالأمن العمومي طبقا  للقانون و في كنف احترام حقوق الإنسان. 

وخلص السيد بدوي رسالته حاثا سلك الشرطة على مواصلة الاضطلاع بمهمتها التي  تكمن في الحفاظ على الامن و الاستقرار. 

ومن جهته وجه المدير العام للأمن الوطني عبد الغاني هامل بمناسبة العيد  الوطني للشرطة رسالة أبرز من خلالها أن الشرطة تتكفل بالموارد الانسانية من  خلال تقديم تكوين أمثل من أجل أن تكون قادرة على التحكم في الوسائل  التكنولوجية المتوفرة لديها. 

وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني بأن شهر يوليو يعتبر أيضا فرصة سانحة  للتذكير بقيم المواطنة مضيفة بأن الشرطة هي مؤسسة جمهورية تقوم بعمل جواري  بغية احتكاك أكبر بالمواطنين يتسم بالثقة المتبادلة بغرض مكافحة الجريمة.

وفي الأخير هنأ رئيس أمن ولاية الجزائر نور الدين براشدي أعضاء مصالح الشرطة  الولائية منوها بكفاءتهم. 

كما حدد السيد نور الدين براشدي بعض معايير الترقية في الرتب  قائلا بأنه تمت  ترقية 296 فردا الى رتب عالية في الولاية و هو  أكبر عدد من الترقيات في  الوطن.

التصنيفات: الجزائر

مكافحة الإرهاب: كشف وتدمر قنبلتين تقليديتي الصنع بكل من تيبازة وسيدي بلعباس

جمعة, 21/07/2017 - 15:15

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- تمكنت مفارز للجيش الوطني الشعبي، يوم الخميس  بكل من ولايتي تيبازة وسيدي بلعباس، من كشف وتدمير قنبلتين تقليديتي الصنع  إضافة إلى معدات تفجير، حسب ما أورده اليوم الجمعة بيان لوزارة الدفاع الوطني.

وأوضح ذات المصدر انه "في إطار مكافحة الإرهاب، كشفت مفارز للجيش الوطني  الشعبي ودمرت، يوم 20 يوليو 2017 بكل من تيبازة (الناحية العسكرية الأولى)  وسيدي بلعباس (الناحية العسكرية الثانية) قنبلتين (02) تقليديتي الصنع إضافة  إلى معدات تفجير".

من جهة أخرى، وفي إطار محاربة التهريب والجريمة المنظمة، ضبطت مفارز للجيش  الوطني الشعبي ببرج باجي مختار (الناحية العسكرية السادسة) خمس (05) مركبات  رباعية الدفع و 4،49 طن من المواد الغذائية و 400 لتر من زيت المائدة و 600  لتر من الوقود و 21310 قرص مهلوس، كما أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي بورقلة  (الناحية العسكرية الرابعة) مهربين (02) وحجزت مركبة رباعية الدفع و 1032 وحدة  من مختلف المشروبات".

وأضاف البيان ان حراس الحدود أحبطوا بكل من سوق أهراس وتبسة و الطارف (الناحية  العسكرية الخامسة) "محاولات تهريب كميات من الوقود تقدر ب9148 لتر، كما تم  توقيف 12 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وبشار".

التصنيفات: الجزائر

بدوي يتحادث مع المفوض الأوروبي لسياسة الجوار و مفاوضات التوسع

جمعة, 21/07/2017 - 14:44

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- تحادث وزير الداخلية والجماعات المحلية  والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، يوم الخميس بالجزائر العاصمة مع المفوض  الأوروبي لسياسة الجوار و مفاوضات التوسع، يوهانس هان، الذي يقوم بزيارة عمل  للجزائر.

و أشار السيد بدوي خلال هذا اللقاء إلى "جودة" علاقات التعاون بين الجزائر و  الاتحاد الأوروبي مؤكدا ان هذا التعاون يشمل شتى المجالات سيما الأمن و تبادل  المعلومات و التكوين و تنقل الأشخاص.

و في معرض تطرقه إلى الجانب الأمني الذي يخص الطرفين الجزائري و الأوروبي،  أوضح الوزير أن ذلك "يتطلب تكثيف الجهود" من كلا الجانبين.

و أشار السيد بدوي في هذا الخصوص إلى "وضعية اللا استقرار السائدة في بلدان  الجوار" مما يؤثر -كما قال- على أمن الجزائر و الاتحاد الاوروبي مما يتطلب  تعاونا وثيقا مع الاتحاد الأوروبي".

أما فيما يخص الهجرة غير الشرعية و مكافحة الاتجار بالمخدرات و الجريمة، أبرز  الوزير "الدور الهام للاتحاد الأوروبي في مكافحة هذه الآفة" مذكرا بأن الجزائر  "واجهت الارهاب لوحدها خلال التسعينات وخرجت منتصرة" معرجا على المصالحة  الوطنية التي تظل "مكسبا هاما للجزائر التي استطاعت استرجاع سلمها و  استقرارها".

و تابع قوله ان "الجزائر أصبح لها اليوم دستور جديد مما يضعها في مصف الدول  المتطورة".

وفيما يتعلق بتنقل الأشخاص، أكد السيد بدوي أن الجزائر تعمل على "تطوير  المناطق الحدودية مع جيرانها بالاستثمار في التنمية البشرية في تلك  البلدان".

التصنيفات: الجزائر

الجزائر-الاتحاد الأوروبي: التوقيع على اتفاقية تبادل التصديق الالكتروني لجوازات السفر البيومترية

جمعة, 21/07/2017 - 14:42

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- وقعت وزارة الداخلية والجماعات المحلية  والتهيئة العمرانية يوم الخميس بالجزائر العاصمة مع الاتحاد الأوروبي على  اتفاقية لتبادل التصديق الالكتروني تسمح بقراءة المعلومات المتضمنة في جوازات  السفر البيومترية.

وفي هذا الصدد، أكد المدير العام المكلف بعصرنة الوثائق و الأرشيف بوزارة  الداخلية، عبد الرزاق هني، ان هذه الاتفاقية ستسمح بالتعرف و إثبات جوازات  السفر الجزائرية و الأوروبية من اجل تسهيل تنقل الأشخاص سيما الجزائريين على  مستوى المطارات الأوروبية.

و قد تراس حفل التوقيع على الاتفاقية كل من وزير الداخلية والجماعات المحلية  والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، و المفوض الأوروبي لسياسة الجوار و  مفاوضات التوسع يوهانس هان المتواجد بالجزائر في زيارة عمل.

التصنيفات: الجزائر

تبون يستقبل المفوض الأوروبي لسياسة الجوار و مفاوضات التوسع

جمعة, 21/07/2017 - 14:23

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- استقبل الوزير الأول عبد المجيد تبون يوم الخميس المفوض الأوروبي لسياسة الجوار و مفاوضات التوسع ، يوهانس هان الذي  يقوم بزيارة  عمل إلى الجزائر، حسب بيان لمصالح الوزير الأول.

وأوضح نفس المصدر أن اللقاء "سمح بدراسة مدى تطور العلاقات  الجزائرية-الأوربية المتميزة باستكمال برنامج التعاون 2014-2017 و تحديد إطار  تعاون للفترة 2018-2020 على ضوء أولويات الشراكة المحددة بالاتفاق خلال انعقاد  الاجتماع الرفيع المستوى لمجلس الشراكة الجزائر-الاتحاد الأوربي في مارس  المنصرم".

و أضاف البيان أن تبادل وجهات النظر شكل فرصة للطرفين "لعرض تصورهما و  تطلعاتهما خصوصا حول كيفيات العمل و التبادل حول المسائل المتعلقة بالتنمية  الاجتماعية الاقتصادية و الشراكة في مجال الطاقة والبيئة وكذا حول المواضيع  المرتبطة بالحوار الاستراتيجي و الأمن و تنقلات الأشخاص".

و قد جرى اللقاء بحضور وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل.

التصنيفات: الجزائر

مكافحة الإرهاب: "الجزائر تسجل بارتياح" تقرير كتابة الدولة

خميس, 20/07/2017 - 19:58

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر - أوضح بيان لوزارة الشؤون الخارجية أن "الجزائر  تسجل بارتياح" تقرير كتابة الدولة الامريكية حول تطور مكافحة الارهاب في  الجزائر الذي تضمن تقييم ايجابي للمجهودات المبذولة خلال سنة 2016 في مجال  مكافحة التطرف العنيف والإرهاب. 

ويشير التقرير الذي نشر اليوم الخميس بواشنطن أن الجزائر استمرت في خوض "حملة  مكافحة شرسة ضد الجماعات الارهابية والجريمة المنظمة بأراضيها وحدودها" و أن  المجهودات المبذولة والاعمال المباشرة في هذا الاطار تنشر بشكل منتظم من طرف  وزارة الدفاع الوطني مما يجعل المواطنين على علم بالوضع. 

كما لاحظت كتابة الدولة أيضا غياب حالات اختطاف مقابل فدية بالجزائر سنة 2016   و كذا "حرص الدولة  الجزائرية على سياسة اللا تعامل مع محتجزي الرهائن" و كذا  على مطابقة التشريع الوطني للمعايير الدولية التي أقرتها لائحتي مجلس الأمن  2178 و 2199 بخصوص المقاتلين الارهاب الأجانب و العقوبات ضد تنظيم داعش  .

وأشار التقرير بخصوص هذه الحركة الارهابية بأن الجزائر, و بالرغم من كونها  غير عضو في التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش, حرصت على الاشتراك في مكافحة  هذه المنظمة الاجرامية.

كما أبرز ذات التقرير "الأولوية الكبرى" التي توليها الجزائر لأمن الحدود  لاسيما بالمناطق الحدودية والمنشآت النفطية علاوة على عديد الاجراءات التي  اتخذتها الدولة لهذا الغرض و منها تلك التي تم تطبيقها لتعزيز مراقبة نقاط 

الدخول و الخروج عبر التراب الوطني و كشف الوثائق المزورة إضافة إلى تكثيف  التعاون مع الانتربول من خلال استعمال العديد من الموارد المتوفرة لدى هذه  المنظمة. 

كما أشار تقرير كتابة الدولة الى مساهمة الجزائر في البرامج الامريكية  لمكافحة الارهاب و تنظيم لقاءات المنتدى الشامل لمكافحة الارهاب بالجزائر  العاصمة و كذا ندوات دولية حول مواضيع محددة ذات صلة بمكافحة الارهاب بمبادرة 

من الجزائر.  و في مجال مكافحة تمويل الارهاب, أشار تقرير كتابة الدولة الى اعتراف الهيئات  الدولية المعنية و بالخصوص فرقة العمل المعنية بالإجراءات المالية المتعلقة  بغسيل الأموال 

ب "المطابقة التامة" للقوانين والتنظيمات الجزائرية لأحدث المعايير الدولية  المعمول بها وبتنفيذها الفعلي من طرف وزارة المالية الجزائرية.

كما تم إبراز المجهودات المتواصلة للجزائر في مجال حماية وترقية المرجع  الديني الوطني والوقاية من الراديكالية و التصدي للتطرف و كذا السياسات  الاجتماعية الاقتصادية  المنتهجة لفائدة الشباب الجزائري و الرامية الى منح 

هذه الفئة فرصا للتكوين والشغل والاندماج في المجتمع. وعلى صعيد التعاون الاقليمي والدولي في مجال مكافحة الارهاب, اعتبرت كتابة  الدولة الأمريكية أن الجزائر "عضوا ناشطا" في العديد من المنظمات الاقليمية 

والدولية منها الاتحاد الافريقي ومنظمة التعاون الاسلامي  وجامعة الدول  العربية ومنظمة الأمم المتحدة ومختلف أجهزتها المكلفة بمكافحة الارهاب و  الجريمة المنظمة العابرة للقارات و كذا في لجنة العمليات المشتركة لرؤساء 

الأركان و منظمة الشرطة الافريقية و المنتدى العالمي لمكافحة الارهاب الذي  تترأسه مناصفة مع كندا وكذا مجموعة العمل حول الساحل. 

كما أبرزت كتابة الدولة "الالتزام القوي" للجزائر من أجل ترقية السلم و الامن  الاقليميين سيما في النزاعات في ليبيا و مالي و من أجل تعزيز التعاون الأمني  بين الجزائر و تونس على مستوى الحدود.           

                                                

        نقص المعلومات حول بعض الميادين المحددة

   

    و من جهة أخرى  أوضحت وزارة الشؤون الخارجية بخصوص الملاحظات المتعلقة  ببعض الميادين المحددة التي تضمنها تقرير كتابة الدولة أنه "يتعين الإشارة إلى    نقص معلومات في التقييم".

     وعلى سبيل المثال, تقول الوزارة, فان "الاشارة الى لجوء مفرط للحبس  المؤقت ترتكز الى مصادر غير مؤكدة ولا تأخذ بالحسبان تأكيد الحكومة الجزائري  بأن مراجعة قانون العقوبات سنة 2015 قد ساهم في التخفيف من اللجوء الى هذا  الاجراء".

      و الأمر كذلك بالنسبة لمكافحة تمويل الارهاب بيث أشار التقرير الى أن  "قرارات تجميد وحجز أرصدة الاشخاص المعنيين بعقوبات مجلس الأمن غير مطبقة في  حين أن الثمانية عشر (18) شخص المعنيين بهذه الاجراءات ليست لهم في الجزائر  حسابات بنكية يمكن تجميدها أو حجزها".

      و الشأن نفسه بالنسبة لتقييم "القطاع البنكي الجزائري الذي اعتبر بغير  المتطور والخاضع لمراقبة صارمة من طرف الدولة وهو وضع من شأنه, حسب التقرير,  ان يشجع  الاقتصاد الموازي و التداول دون مراقبة لكميات معتبرة من الأموال" و  هذا التصور  تقول وزارة الشؤون الخارجية  "يقلل من أهمية التقدم الذي حققته  البلاد في مجال عصرنة و تنويع القطاع البنكي وفي مكافحة الاقتصاد الموازي".

      أخيرا و بخصوص الصحراء الغربية  أوضحت الوزارة أن "رفض الموقف الداعم  لممارسة الشعب الصحراوي لحقه الثابت في تقرير المصير مثلما تمليه كل لوائح  مجلس الأمن ذات الصلة هو الذي يشكل عائقا أمام تطور التعاون الثنائي و  الاقليمي في مجال مكافحة الارهاب وليس الخلاف حول هذا الموضوع  كما تؤكد كتابة  الدولة".     و اختتم البيان أن "هذه التطورات بمزيد من المعلومات حول الجهود التي  تبذلها الجزائر في مختلف الميادين سيتم إعلام الطرف الامريكي بها في اطار  الحوار الاستراتيجي القائم بين البلدين منذ عدة سنوات".

التصنيفات: الجزائر

إستلام الوالي الجديد لغليزان نصيرة براهيمي لمهامها

خميس, 20/07/2017 - 19:41

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

غليزان - استلمت يوم الخميس الوالي الجديد   لغليزان نصيرة براهيمي مهامها على رأس الولاية عقب الحركة الأخيرة التي أجراها  رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة في سلك الولاة و الولاة المنتدبين.

وقد جرت مراسم استلام المهام  بحضور السلطات المدنية و العسكرية و المنتخبين  المحليين و نواب الولاية بالبرلمان و المدراء التنفيذيين وكذا ممثلي المجتمع  المدني  و الأسرة الثورية و أعيان الولاية.

وقالت نصيرة براهيمي التي كانت تشغل منصب أمينة عامة لولاية الشلف خلال مراسم  استلام المهام "ألتزم أمام سكان ولاية غليزان أن أكرس كل جهودي و أن أسخر كل  الامكانيات المتاحة لي لتنفيذ برنامج رئيس الجمهورية تحت وصاية و توجيهات وزير  الداخلية و الجماعات المحلية و تهيئة الإقليم". 

من جهته شكر الوالي السابق لغليزان حجري درفوف الذي تم تعيينه في نفس المنصب  بولاية سكيكدة إطارات الولاية والمنتخبين المحليين الذين عملوا معه طيلة  سنتين.

التصنيفات: الجزائر

الجزائر-اتحاد أوروبي: راوية يبحث التعاون الثنائي مع المفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات التوسع

خميس, 20/07/2017 - 18:54

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- تباحث وزير المالية, عبد الرحمان راوية, يوم  الخميس بالجزائر العاصمة مع المفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات التوسع   يوهانس هان التعاون الثنائي و سبل تعزيزه, حسب ما جاء في بيان للوزارة. 

واستعرض  السيد راوية خلال هذا اللقاء النقاط البارزة لمخطط عمل الحكومة لا  سيما النقاط المتعلقة بالإصلاحات و عصرنة الاقتصاد  يضيف البيان. 

كما أوضح الوزير للسيد هان التدابير المتخذة لضمان ديمومة التوازنات  الاقتصادية الكلية للبلاد. 

 من جهته, أشاد المفوض الأوروبي بالإصلاحات التي تمت المبادرة بها و تلك  المتوقعة مؤكدا في الوقت ذاته استعداد الطرف الأوروبي لتقديم دعمه لهذا المسعى  الجديد و مساندته لمرافقة الجزائر في تنويع اقتصادها. 

كما تطرق الطرفان خلال هذا اللقاء إلى افاق التعاون في مجال المالية و سبل   تعزيزه. 

يتواجد المفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات التوسع, يوهانس هان, بالجزائر  في زيارة عمل تدوم 3 أيام تندرج في اطار التعاون الاقتصادي بين الجزائر و  الاتحاد الأوروبي لاسيما في مجال تنويع الاقتصاد الجزائري و ترقية الصادرات  خارج المحروقات و الاستثمارات المنتجة. 

يذكر أن السياسية الأوروبية للجوار هي سياسة يتبناها الاتحاد الأوروبي لتحسين  علاقته مع جيرانه.

التصنيفات: الجزائر

تبون يستقبل وزيرة الثقافة الانغولية

خميس, 20/07/2017 - 18:40

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر  - استقبل الوزير الأول, عبد المجيد تبون, يوم  الخميس وزيرة الثقافة الانغولية, كارولينا سيركييرا, التي تقوم بزيارة عمل إلى  الجزائر, حسب بيان لمصالح الوزير الأول.

و أوضح ذات البيان أن "المسؤولين تطرقا خلال هذا اللقاء الى وضعية العلاقات  القائمة بين البلدين في مختلف المجالات".

وأضاف المصدر ذاته أن الجانبين "أعربا عن ارتياحهما لجودة و مثالية العلاقات  التي تربط البلدين منذ عقود عدة والتي تظل تتميز بالدعم التاريخي للجزائر  لحركة التحرير الانغولية".

أما على صعيد ترقية التعاون في قطاع الثقافة -يضيف ذات البيان- فقد اكد  السيد تبون "لوزيرة الثقافة الانغولية عن استعداد الجزائر لتوسيع مجال الشراكة  والمبادلات من خلال تشجيع ومرافقة كل مبادرة ايجابية لكلا الجانبين".

وقد جرى اللقاء بحضور وزير الثقافة عز الدين ميهوبي.

 

 

التصنيفات: الجزائر

جهاز الشرطة في الجزائر"أحد المكاسب السيادية التي جاءت غداة الاستقلال الوطني لتعزز هرم الدولة"

خميس, 20/07/2017 - 17:49

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- اعتبر وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة  الإقليم, نور الدين بدوي, يوم الخميس, أن جهاز الشرطة في الجزائر يعد "أحد  المكاسب السيادية التي جاءت غداة الاستقلال الوطني لتعزز هرم الدولة الى جانب  مؤسسات أخرى", مؤكدا أن هذا الجهاز تمكن من "ولوج عالم الاحترافية من بابه  الواسع وبأريحية تامة".

وقال الوزير في كلمة القاها خلال اشرافه على حفل نظمته المديرية العامة للأمن  الوطني بمناسبة الذكرى ال55 لليوم الوطني للشرطة, أن "خير دليل على ذلك شهادة  الاشقاء والاصدقاء الذين ما فتئوا يثنون في عديد المناسبات على المكانة 

الرائدة التي تبوأتها  الشرطة الجزائرية على الصعيدين القاري والعربي بحيث  أثبتت جدارتها وقدراتها العالية في فك رموز جرائم معقدة ذات امتداد دولي في  ظرف وجيز بما يؤكد المستوى الراقي لأداء المنتسبين اليها وتحكمهم التام في 

مناهج العمل الشرطي وحسن استغلال المعدات التكنولوجية الحديثة. مما جعلها  مرجعا عمليا تستند اليه نظيراتها عند الحاجة".

وأكد أن "سجل الشرطة حافل بالإنجازات في ميادين عديدة, فهي تبجل العمل  الجواري كطريقة مثلى في اشراك المواطن بوصفه طرفا أساسيا فاعلا في  المعادلة الامنية وتحسيسه بمخاطر الجريمة بكل انواعها وضمن حملات توعوية كعمل 

وقائي استباقي".

وأشاد السيد بدوي في نفس الوقت ب"حنكة قيادة الشرطة التي تبنت مناهج الحوكمة  الرشيدة ووضعت حيز العمل خططا أمنية مضبوطة تخدم أمن الوطن والمواطن بدرجة  أولى في ظل احترام حقوق الانسان", مذكرا في هذا السياق باستحداث آليات جديدة  للتكفل بحقوق الانسان على غرار انشاء المكتب المركزي لحقوق الانسان على مستوى  المفتشية العامة للأمن الوطني.

وأشار الوزير الى أنه "بفضل هذه المنهجية المتقنة والمدروسة, تمكنت الشرطة في  زمن قياسي من أن تفرض وجودها بتنافسية عالية في مضمار مثيلاتها عبر  العالم, حيث أضحت تستشار في أمور كثيرة في اطار التعاون الدولي ويعتد برأيها  في كيفية التعاطي مع معضلات أمنية معقدة".

وفي هذا الاطار, نوه السيد بدوي بتزكية قيادة جهاز الشرطة الجزائرية لتتولى  مهمة رئاسة وتسيير آلية الافريبول وفق القرار الذي تمخض عن أشغال الجمعية  العامة للقادة الأفارقة للشرطة المنعقدة خلال شهر مايو الماضي بالجزائر, 

معتبرا هذه الآلية الجديدة بمثابة "قيمة مضافة لقارة افريقيا برمتها, حيث تعمل  على تعزيز التعاون  ما بين الدول الافريقية في المجال الامني ومحاربة الجريمة العابرة للحدود من  خلال تبادل المعلومات للتصدي لها بالتنسيق ما بين كل المؤسسات الامنية".

ويندرج انشاء هذه الهيئة التي اتخذت من الجزائر مقرا لها --يضيف السيد بدوي--  "ضمن الرؤى الصائبة لرئيس الجمهورية والآخذة في الحسبان  الانتماء العربي والافريقي للجزائر", داعيا في نفس الوقت منتسبي جهاز الامن 

الى "المواظبة والاستمرار في بذل الجهود حتى يكونوا في مستوى التحديات حفاظا  على النظام العام والسكينة العمومية وفقا لما تمليه قوانين الجمهورية وحقوق  الانسان".

من جانب آخر, اعتبر الوزير أن "نعمة الامن الني يعيشها الشعب الجزائري في  ربوع التراب الوطني هي ثمار نبتة الخير والتآخي التي غرسها رئيس الجمهورية  السيد عبد العزيز بوتفليقة في قلوب الجزائريين بدعوتهم دائما الى ترجيح جادة 

العقل وانتهاج طريق الصواب".

التصنيفات: الجزائر

الاتحاد الأوروبي يعتزم مباشرة حوار رفيع المستوى حول المسائل الأمنية مع الجزائر

خميس, 20/07/2017 - 17:22

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر -أعلن المفوض الأوروبي لسياسة الجوار ومفاوضات  التوسع  يوهانس هان يوم الخميس بالجزائر العاصمة عن مباشرة حوار رفيع  المستوى حول المسائل الأمنية مع الجزائر في أكتوبر المقبل ببروكسل.

و أكد المفوض الأوروبي خلال ندوة صحفية  "أحيطكم علما بأننا سنباشر حوارا  رفيع المستوى حول المسائل الأمنية مع الجزائر في أكتوبر المقبل ببروكسل".

و أشار إلى أن "أكبر هدف للاتحاد الأوروبي هو تكريس الاستقرار في دول جوار  أوروبا" موضحا أن تحقيق ذلك مرهون ببناء اقتصاد "سليم و مستقر".

  و استرسل السيد هان قائلا أن هذا الاستقرار يجب أن يقوم على "التصدي سويا  للتحديات التي نواجه" مشيرا بصفة خاصة إلى الهجرة و مكافحة الارهاب و التطرف.

و أوضح في ذات السياق الاتحاد الأوروبي يعتمد على "تجربة شريكينا الجزائري"  في هذا المجال.

و يقوم المفوض الأوروبي بزيارة تدوم ثلاثة أيام إلى الجزائر تخصص بحث مع  الشريك الجزائري "سبل و وسائل تنفيذ نتائج التقييم المشترك لاتفاق الشراكة  لاسيما فيما يخص تنويع الاقتصاد الجزائري و ترقية الصادرات خارج المحروقات و  كذا الاستثمار المنتج".

كما ستسمح هذه الزيارة للطرفين "بمتابعة و تعميق محادثتهما حول القضايا  الإقليمية ذات الاهتمام المشترك و تلك المتعلقة بالهجرة و التنقل  إضافة إلى  الحوار في مجال محاربة الإرهاب و الأمن الإقليمي".

التصنيفات: الجزائر

الجزائر "تشن حملة شرسة" ضد الإرهاب

خميس, 20/07/2017 - 17:18

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

واشنطن- تشن الجزائر "حملة شرسة" ضد النشاطات الإرهابية  كما أنها تمكنت من التصدي للتهديدات الإرهابية على حدودها  حسب ما أفادت به  كتابة الدولة الأمريكية التي أشادت ب " الالتزام الديبلوماسي" للجزائر من أجل

ترقية السلم و الأمن الإقليميين.

و في تقريرها لسنة 2016 حول الارهاب عبر العالم صدر أمس الأربعاء  بواشنطن أوضحت كتابة الدولة الأمريكية أن " الجزائر انتهجت حملة هجومية من أجل  القضاء على كل نشاط ارهابي على مستوى حدودها  كما دعمت جهود الشرطة من أجل  افشال النشاط الارهابي بالمراكز الحضرية".

و كشف التقرير الذي عرضه المنسق المكلف بمكافحة الارهاب بكتابة الدولة  جوستان سيبيرال أن الحكومة استمرت في التضييق الحصار على  الجماعات الارهابية  الناشطة قرب الحدود من خلال منعها من التحرك على غرار جند الخلافة الذي أعلن  ولائه لتنظيم داعش.

و لدى تأكيدها على دور القوات العسكرية و مصالح الأمن و المكلفين بتطبيق  القانون في مجال مكافحة الارهاب أوضحت كتابة الدولة أن الجزائر شكلت حصنا حقيقيا لمواجهة الارهاب بالمنطقة.

و في هذا الصدد ذكرت كتابة ريكس تيلرسون بأن التعاون الأمني بين  الجزائر و تونس على مستوى الحدود سمح بإفشال العديد من الاعتداءات الارهابية.

و على الصعيد الدولي  أشارت كتابة الدولة الى أن الجزائر " واصلت في  سنة 2016 التزامها الديبلوماسي من أجل ترقية السلم و الأمن الاقليميين".

و أشارت الوثيقة إلى أن الجزائر ترأس اللجنة الدولية لمتابعة تطبيق  السلم في مالي و تدعم المسار السياسي الأممي في ليبيا كما أنها تشارك في مختلف  منتديات الساحل الصحراوي من أجل دراسة السياسات التنموية و الأمن بالمنطقة و

تنسيق عمل المانحين.

 

 

الجزائر  منبر و قوة اقتراحات بالنسبة لمنطقة  الساحل

 

و لدى تذكيره بدورها في منظمة أفريبول و المبادرات الاقليمية و الدولية  الاخرى على غرار 5+5 دفاع   أكد التقرير أن الجزائر  العضو المؤسس في المنتدى  العالمي لمكافحة الارهاب  عملت على ترقية التعاون الاقليمي و الدولي و " منحت  منبرا للخبراء" من أجل مناقشة تدعيم القدرات (الأمنية ) في منطقة الساحل.

غير أن كتابة الدولة اعتبرت أن " انعدام الاستقرار السياسي و الأمني  بالمنطقة" يمثل تهديدا لأمن الحدود.

و حسب الوثيقة فان " عدم استقرار الوضع في ليبيا و الجماعات الارهابية  الناشطة في تونس و التنفيذ الهش لاتفاق السلم في مالي اضافة الى تهريب الأشخاص  و المخدرات  تشكل كلها تهديدات خارجية كبيرة" بالنسبة للجزائر.

و يبقى تأمين الحدود  بالنسبة للجزائر " أولوية مطلقة للاحتماء من  تسلل الارهابيين القادمين من البلدان المجاورة" حسب التقرير الذي أبرز  الاجراءات و تدابير المراقبة التي وضعت من أجل تدعيم الرقابة و الأمن على

مستوى المناطق الحدودية.

و في هذا الصدد  وضعت الحكومة أيضا قاعدة معطيات حول الارهابيين  الأجانب يتم تحيينها بانتظام و تقاسمها مع مجموع المراكز الحدودية و الممثليات  الديبلوماسية  للجزائر في الخارج.

و اوضحت الوثيقة ذاتها انه بالرغم من أنها ليست عضوا في التحالف الدولي  لمكافحة تنظيم داعش  دعمت الجزائر بفعالية الجهود الرامية الى القضاء على  تنظيم الدولة الاسلامية لاسيما في مجال مكافحة الدعاية الارهابية و برامج دعم  قدرات البلدان المجاورة.

 

لا تنازلات للجماعات الارهابية

 

و من جهة أخرى  أشار التقرير إلى أنه لم يتم تسجيل أية حالة اختطاف للمطالبة  بفدية في الجزائر سنة 2016 حيث أن " الحكومة الجزائرية اعتمدت سياسة صارمة  ترفض تقديم كل تنازل" للجماعات التي تحتجز رهائن.

و فيما يتعلق بتطبيق القوانين الخاص بتأمين الحدود  أوضحت كتابة ريكس  تيلرسون أن القانون المتمم لقانون العقوبات لسنة 1966 الذي أصدره   الرئيس عبد  العزيز بوتفليقة سنة 2016 يهدف الى تشديد العقوبات ضد ظاهرة الارهابيين  الأجانب  و استعمال تكنولوجيات الاعلام و الاتصال من أجل تجنيد ارهابيين.

و سجلت الوثيقة انه بالموازاة مع ذك ساهم القانون الجديد في تخفيف  اللجوء الى الحبس الاحتياطي.

و على الصعيد المالي   أشاد التقرير بالجهود التي تبذلها الجزائر في  مجال مكافحة تمويل الارهاب و تبييض رؤوس الأموال مستدلا في ذلك بتقرير  مجمع  العمل المالي الذي قرر في سنة 2016 عدم اخضاع الجزائر لمسار متابعة المطابقة  في هذا المجال.

كما أن الهيئات المالية مدعوة لاطلاع خلية معالجة المعلومة المالية  بالصفقات المالية المشبوهة و التي يشتبه في توجيه أموالها لتمويل الارهاب.

و اضافة الى هذه الخلية المكلفة بالتحقيق في الصفقات المشبوهة تتوفر  الجزائر أيضا على وسائل للتحقيق في العمليات المالية غير القانونية في السوق  الموازية.

من جهة أخرى  نوه التقرير بالتجربة الجزائرية في مجال محاربة التطرف و  المصالحة الوطنية و مكافحة التطرف العنيف مبرزا الأعمال التي تم القيام بها من  أجل ترقية التسامح و تحسين الظروف الاجتماعية و الاقتصادية للشباب و البطالين  بهدف منعهم من التطرف.

التصنيفات: الجزائر

مساهل يتحادث هاتفيا مع لو دريان

خميس, 20/07/2017 - 17:01

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر  - أجرى وزير الشؤون الخارجية  عبد القادر مساهل   يوم الخميس مكالمة هاتفية مع الوزير الفرنسي لأوروبا والشؤون الخارجية  جون  ايف لو دريان  حسبما أفاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية. 

وأشار البيان إلى ان هذه المكالمة تندرج في إطار "المشاورات الدائمة بين  البلدين حول القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك".

وتطرق الطرفان في هذا الصدد إلى "الوضع في ليبيا على ضوء التطورات الحاصلة  على الميدان وكذا المبدرات التي تم اطلاقها بغية مرافقة سلطات هذا البلد في  مساعيها الرامية إلى الخروج من الازمة"

وأضاف ذات المصدر أن السيد مساهل ذكر  بهذه المناسبة  بموقف الجزائر "الداعم  لحل سياسي شامل في إطار اتفاق 17 ديسمبر 2015 وبعزمها على المثابرة في العمل  من اجل التقريب بين مختلف الاطراف الليبية المتنازعة بهدف تمكين ليبيا من  استتباب الامن والاستقرار والشعب الليبي من بناء مؤسساته الديمقراطية  الدائمة".

التصنيفات: الجزائر

الجزائر- الاتحاد الأوروبي: دورة أولى لوضع آلية مكافحة الإرهاب في أكتوبر المقبل ببروكسل

خميس, 20/07/2017 - 16:54

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- أعلن وزير الشؤون الخارجية  عبد القادر مساهل   يوم الخميس بالجزائر العاصمة عن عقد دورة أولى في أكتوبر المقبل بين الجزائر  و الاتحاد الأوروبي لوضع آلية مكافحة الإرهاب.

و صرح السيد مساهل عقب لقائه بالمفوض الأوروبي لسياسة الجوار و مفاوضات  التوسع  يوهانس هان  أنه "سيتم في إطار مكافحة الإرهاب وضع آلية بين الجزائر و  الاتحاد الأوروبي و ستعقد الدورة الأولى لهذه الآلية في شهر أكتوبر المقبل  ببروكسل".

و من جهة أخرى, أوضح رئيس الدبلوماسية الجزائرية أنه كان له مع السيد هان "تبادل واسع" لوجهات النظر حول العلاقات بين الجزائر و الاتحاد الأوروبي.

و قال السيد مساهل أن هذا التبادل "سمح لنا بتقييم هذه العلاقات و التطرق إلى  جميع مسائل التعاون مع الاتحاد الأوروبي, الشريك الأول للجزائر"  مضيفا أن  اللقاء كان فرصة كذلك للتطرق إلى سبل و وسائل "تكثيف و تنويع و توسيع" التعاون  لاسيما في المجال الاقتصادي.

و أضاف السيد مساهل قائلا "عرضنا وجهة نظر الجزائر حول المسعى رئيس الجمهورية  بخصوص دعم الديمقراطية و الحريات بالجزائر"  واصفا التعاون القائم بين الجزائر و الاتحاد الأوروبي "بالمرضي".

كما قال السيد مساهل أنه تم تناول "مسائل أخرى هامة" تهم على حد سواء الاتحاد  الأوروبي و الجزائر لاسيما مكافحة الإرهاب مشيرا إلى التطرق أيضا إلى خبرة  الجزائر في مجال التصدي الى التطرف و المصالحة الوطنية.

و أوضح السيد مساهل أن "تم التطرق كذلك إلى النزاعات التي تشهدها المنطقة  لاسيما في ليبيا حيث نعمل سويا مع الاتحاد الأوروبي و منظمة الأمم المتحدة على ايجاد حل سياسي"  مضيفا أن المحادثات مع المسؤول الأوروبي تناولت أيضا الوضع  في منطقة الساحل لاسيما في مالي.

و أضاف السيد مساهل أن "الاتحاد الأوروبي حاضر في مالي ليس فقط في المسار  الذي أفضى إلى اتفاق السلم لباماكو بل أيضا في أرض الواقع من خلال المرافقة في  إطار  البرامج الاقتصادية و المساعدة".

و من جهته  وصف السيد هان التعاون بين الجزائر و الاتحاد الأوروبي "بالوثيق"   مضيفا أن محادثته مع السيد مساهل كانت فرصة للتطرق إلى "مجموعة واسعة" من  المسائل الاقتصادية المتمحورة أساسا على مجال الطاقة.

و قال السيد هان "استمعنا إلى خبرة الجزائر بخصوص الوضع في المنطقة لاسيما  ليبيا"  مشيرا إلى أن "التعاون المشترك في مجال مكافحة الإرهاب و التصدي الى  التطرف  هاما بالنسبة للجزائر و الاتحاد الأوروبي".

التصنيفات: الجزائر

المديرية العامة للأمن الوطني تحتفل باليوم الوطني للشرطة

خميس, 20/07/2017 - 16:20

Normal 0 21 false false false FR X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Tableau Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:"Calibri","sans-serif"; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:"Times New Roman"; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

الجزائر- نظمت المديرية العامة للأمن الوطني  يوم  الخميس بالمدرسة العليا للشرطة علي تونسي بالجزائر العاصمة حفلا بمناسبة اليوم  الوطني للشرطة المصادف اشرف عليه وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة  العمرانية نور الدين بدوي رفقة المدير العام للامن الوطني اللواء عبد الغني  هامل.

وتم خلال هذا الحفل الذي عرف حضور عدد من أعضاء الحكومة وأعضاء البرلمان وبعض  أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد بالجزائر الى جانب ممثلين عن هيئات ومؤسسات  وطنية والمجتمع المدني وضع أكليل من الزهور على تذكار شهداء الواجب الوطني  بالمدرسة و تقليد الرتب على عدد من ضباط وأعوان الامن الوطني استفادوا من  ترقيات في سلك الامن الوطني.

كما تم بهذه المناسبة التي تصادف الذكرى ال55 لعيد الشرطة تكريم عدد من  المتقاعدين عرفانا للمجهودات التي بذلوها طيلة مشوارهم المهني في جهاز الامن  الوطني وكذا تكريم عدد من رياضي جهاز الامن الوطني الذين تألقوا في المناسبات  الرياضية الوطنية والدولية لاسيما في ألعاب القوى كالمصارعة والجيد و  الكاراتي. 

وتم بالمناسبة عرض شريط وثائقي يبرز أهم الانجازات التي حققتها الشرطة  الجزائرية بفضل دعم وتطوير التكوين والاستثمار في العنصر البشري وترسيخ النشاط  الجواري وأنسنة العمل الشرطي وعصرنة الوسائل والاجهزة للتصدي الى كل أنوع  الجريمة.

وقدمت في هذا الحفل استعراضات نشطتها عدة وحدات عملياتية تابعة للامن الوطني  تم خلالها ابراز تقنيات الدفاع الذاتي و كيفية حماية الشخصيات و انقاذ شخصية  تحاول جماعة اجرامية اغتيالها بالاستعانة بالوحدات الجوية واجلاء رهائن داخل  مبنى.

على هامش هذا الحفل نظم معرض شمل مختلف الطوابع البريدية التي انجزت بعدة  مناسبات ذات علاقة مع الامن الوطني وكذا معرض اخر حول أهم التحف الفنية  التي انجزها موظفو الامن الوطني بمختلف ولايات الوطن.

التصنيفات: الجزائر

الصفحات